مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
محمد أحمد الراشد`الداعية المربي`
01-01-2016 11:05


هو الداعية المربي عبد المنعم صالح العلي العزي، وكنيته أبو عمار (والاسم الحركي له هو الشيخ محمد أحمد الراشد) .

من مواليد بغداد في الثامن من شهر يوليو عام 1938 من عشيرة بني عز، وهم من عبادة، ويرجعون إلى عامر بن صعصعة (أي من العرب المضرية العدنانية).

درس الابتدائية في مدرسة تطبيقات دار المعلمين، وهي أرقى مدرسة في العراق. وكان وهو ابن ثماني سنوات يقرأ المجلات الأدبية كمجلة الأنصار وغيرها بتشجيع من أخيه الأكبر.

بدأ تماس الشيخ بالإخوان وهو في الثالثة عشرة من عمره، وكانت أيام عمل علني للإخوان في العراق في أيام العهد الملكي قبل الثورة التي جاءت سنة 1958.

انضم عمليًا لجماعة الإخوان المسلمين في شهر مايو 1953.

حياته العلمية

تتلمذ على العلماء السلفيين، ومنهم:

الشيخ عبد الكريم الشيخلي، وهو من علماء السلف، وقد قاتل مع الملك عبد العزيز آل سعود رحمه الله في كثير من معاركه، وقد تتلمذ على يديه في الحديث. وكذا الشيخ الدكتور تقي الدين الهلالي في علوم الحديث.

والشيخ محمد القزلجي الكردي في علم الفقه، والشيخ أمجد الزهاوي رحمه الله رئيس علماء العراق، ثم الشيخ محمد بن حمد العسافي وهو صاحب توجه سلفي ومن أهل نجد الذين سكنوا مدينة الزبير، ثم انتقل إلى بغداد، وغيرهم من العلماء الذين كانت تزخر بهم العراق.

خروج الشيخ من العراق
ثم خرج الشيخ من العراق إلى الكويت، بسبب اضطرار أمني، حيث انشغل في الكويت بالعمل كمحرر في مجلة المجتمع التي تصدرها جمعية الإصلاح، فكتب فيها سلسلة مقالات إحياء فقه الدعوة.

ثم انتقل إلى الإمارات وعقد دورات كثيرة فيها ودروسًا واستفاد منه دعاتها وشبابها. ولا يزال الشيخ عبد المنعم صالح العلي حتى الآن يتنقل ما بين ماليزيا وأوروبا وغيرها من الدول يلقي الدروس والمحاضرات ويحيي فقه الدعوة بين الدعاة وينشر العلم الشرعي.
مؤلفات الراشد
للشيخ الراشد عدد من المؤلفات، مثل:

في علوم الدعوة:

-المنطلق
-العوائق
-الرقائق
-صناعة الحياة
-المسار
-رسائل العين.


في العلوم الشرعية:

-دفاع عن أبي هريرة أقباس من مناقب أبي هريرة (وهو مختصر الدفاع) تهذيب مدارج السالكين تهذيب العقيدة الطحاوية.

ومقالات في مجلة المجتمع، ومحاضرات في المؤتمرات.

-منهجية التربية الدعوية، في مجلد واحد.

-الفقه اللاهب، وهو تهذيب لكتاب الغياثي للجويني.

-صراطنا المستقيم، وهي أول رسالة من سلسلة مواعظ داعية، وهي سلسلة جديدة تمزج الموعظة بفقه الدعوة، وستصل بإذن الله إلى سبعين رسالة أو أكثر.

-آفاق الجمال، وهي الرسالة الثانية من سلسلة مواعظ داعية.

-الترجمة الإنجليزية لصناعة الحياة.

وكانت بعض دور النشر التركية قد نشرت ترجمات لكتب إحياء فقه الدعوة، وصدر المنطلق بالملاوية والتاميلية، وسيصدر المسار قريبا بالملاوية بإذن الله، وتحت الإعداد ترجمات فارسية وروسية وصينية أيضًا، إضافة للإنجليزية والفرنسية.

-موسوعة معالم تطور الدعوة والجهاد، في خمسة أجزاء.

-ثلاثين رسالة أخرى من مواعظ داعية.

-حركة الحياة.

-إحياء الإحياء، وهو تهذيب إحياء علوم الدين.