مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
حوار الشنقيطي وقانون `جاستا`
08-10-2016 11:41


أجرت صحيفة دوغري خبر حواراً مع الكاتب والمفكر الدكتور محمد مختار الشنقيطي حول قرار "جاستا" الذي اتخذ من قبل الكونجرس الامريكي ضد المملكة العربية السعودية.

وهذا نص الحوار:
*اولاً: كيف تقيمون هذا القرار الذي صّوت عليه مجلس النواب الأمريكي والذي ينص على مقاضات السعودية كدولة بسبب أحداث 11/ سبتمبر/ أيلو ؟
أمريكا تريد أن تضغط على البلاد الاسلامية في الشرق الأوسط من أجل كبحها وتستخدم الآليات المختلفة الخاصة بكل بلد بينما تستخدم "العسكر" في مصر، وتركيا، وتستخدم ورقة "المال" ضد السعودية، لانها تعتبر المال بمثابة شريان الحياة بالنسبة للسعودية ويريدون قطع هذا الشريان ويقدرون خسائرهم الناجمة عن أحداث 11/ سبتمبر بـ3 تريليونات دولار، أي ما يعادل 20 ضعف الرصيد السعودي الحالي في أمريكا.
*ما الذي دفع أمريكا لاتخاذ مثل هذا القرار؟ وأي التصرفات للمملكة أزعجت أمريكا لاتخاذ مثل هذا القرار ؟
ليس من الضروري أن يكون هناك سبب لأن أمريكا لاتريد الشراكة بل تريد التبعية وما يحدث في المنطقة له ملامح على تزلزل النفوذ الامريكي في المنطقة لذلك هم يريدون أن يستبقوا الأحداث باتخاذ التدابير في هذا الخصوص ولكن هذا القرار من شأنه أن يكون لصالح المملكة العربية في حال قيام المملكة بالاصلاحات الداخلية ،وتعزيزعلاقاتها مع اللاعب الرئيسي والقوي في المنطقة" تركيا".


*هناك من يقول بأن أمريكا بهذا القرار أطلقت الرصاص على قدمها في المنطقة؟
لا.. هذه وجهة نظر "تفاؤلية" فأمريكا حسبت حسابها في هذا الأمر ،ولكن دعوني أن أطرح سوءال..لماذا لم تتخذ أمريكا قراركهذا ضد إيران التي كانت دائما تتهمها وتدرجها ضمن قائمة الدول الداعمه للارهاب بل أتخذت هذا القرار ضد دولة تعتبر حليف استراتيجي لها كالسعودية؟!!
*في تصريحات لقناة "روتانا الخليجية" مع السيد أردوغان الذي أكد فيه "بأن الدول الاسلامية تتعرض الى ضغوط ومؤامرات كبيرة لذا فإن عليها أن تتخذ موقفاً موحداً فما رأيك من هذه التصريحات ؟
أنا شاهدت تصريحات السيد أردوغان وأشاركة فيما قال من تصريحات ، بأن القوى الاستعمارية تبذل قصارى جهدها للحيلولة دون الاناضول والجزيرة العربية وتحول لمنع التماس بينهما لانهم يعلمون جيدا أن التماس والتضامن والتعاون بين شبه الجزيرة العربية والاناضول سيشكل قوة عظمى مؤثرة في الشرق الاوسط لذلك لا يمكن أن نقيّم ما يحدث في سوريا والعراق بمعزل عن هذه الحقيقة.
*كيف سيؤثر هذا القرار على الدعم الاقتصادي السعودي للنظام الانقلاب في مصر ؟
بكل تأكيد سيؤثر بشكل سلبي ولم يعد بمقدور المملكة أن تدعم مصر بعد هذا القرار في الوقت الذي تشهد فيه المملكة أنخفاض الرواتب وفرض الضرائب الجديدة وحالة التقشف داخل المملكة وتم إغلاق بعض المؤسسات الخيرية بالتزامن مع هذه القرارات وكل ذلك يشير إلى أن المملكة ستفكر في نفسها قبل غيرها من أجل استقرارها.