مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
قائمة تضم 97 شركة أمريكية تدعم رفض قرار حظر ترامب
07-02-2017 10:48


أعلنت 97 شركة أمريكية كبرى، الإثنين، دعمها لدعوى قانونية ضد قرار حظر السفر الذي أصدره الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ضد القادمين من 7 دول ذات اغلبية مسلمة، إلى الولايات المتحدة، كانت قد تقدمت بها ولايتي واشنطن ومينيسوتا إلى المحكمة الفيدرالية.
وتضمنت قائمة الشركات، عمالقة التكنولوجيا غوغل وآبل ومايكروسوفت وأنتل ومواقع التواصل الاجتماعي مثل تويتر وفيسبوك، بالإضافة إلى شركات مثل تشوباني لصناعة الألبان وشركة ليفايس شتراوس لصناعة بنطلونات الجينز.


وتقدمت الشركات الأمريكية الـ97 بمذكرة لدعم الدعوى القانونية التي تقدم بها الإدعاء العام في ولايتي مينيسوتا وواشنطن، إلى المحكمة الفيدرالية بمدينة سان فراسيسكو بولاية كاليفورنيا، لوقف قرار الحظر الذي أصدره ترامب يوم 27 يناير/ كانون الثاني الماضي للمسلمين القادمين من 7 دول هي العراق وسوريا وإيران واليمن والسودان والصومال وليبيا.

وتضمنت قائمة الشركات، عمالقة التكنولوجيا غوغل وآبل ومايكروسوفت وأنتل ومواقع التواصل الاجتماعي مثل تويتر وفيسبوك، بالإضافة إلى شركات مثل تشوباني لصناعة الألبان وشركة ليفايس شتراوس لصناعة بنطلونات الجينز.

وقالت الشركات في المذكرة أن "العمال والاقتصاد الأمريكي سيعانيان من النتائج، فالأمر (التنفيذي) سيصعب ويزيد التكاليف على الشركات في جذب وتوظيف والإبقاء على خيرة الموظفين في العالم".
وشددت على أن قرار ترامب "سيعرقل العمليات التجارية المستمر ويهدد قدرة الشركات على جذب المزيد من المواهب والأعمال والاستثمارات إلى الولايات المتحدة".
وطعنت المذكرة بقانونية الأمر التنفيذي الذي أصدره الرئيس الأمريكي لكونه يخالف قوانين الهجرة والدستور.


ومن جانبه أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على أن التحالف الدولي الذي تقوده بلاده سيهزم ما وصفه بـ"الإرهاب الإسلامي المتطرف" ولن يسمح له بالتغلغل في البلاد.

جاء ذلك اثناء كلمة له القاها اما حشد من كبار القيادات العسكرية في قاعدة ماكديل الجوية بولاية فلوريدا حيث قال "اليوم سنوصل رسالتنا بصوت موحد إلى قوات الموت والدمار، الولايات المتحدة وحلفائها سيهزمونكم، سنهزمهم، سوف نهزم الإرهاب الإسلامي المتطرف وسوف لن نسمح له بالتجذر في بلادنا، سوف لن نسمح بهذا". 

وكان قاضي المحكمة الفيدرالية بولاية واشنطن، روبرت جيمس، قد اصدر وقفاً مؤقتاً على دخول القادمين من الدول السبعة إلى الولايات المتحدة وهو أمر قوبل بانتقاد شديد من الرئيس الأمريكي، الذي قال إن جيمس هو من سيتحمل المسؤولية فيما لوقع حادث إرهابي في البلاد جراء قراره.‎


الاناضول