مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
نجل محمد علي كلاي `أوقفوني لأني مسلماً`
02-03-2017 12:23


قال محمد علي جونيور ابن أسطورة الملاكمة محمد علي كلاي إنه لا يشعر الآن بالراحة والأمان، وذلك على خلفية توقيفه من قبل السلطات الأميركية في مطار فورت لودردايل بولاية فلوريدا بسبب اسمه العربي وهويته الإسلامية.
وجرى توقيف نجل أسطورة الملاكمة مع والدته خليلة كماشوعلي، الزوجة السابقة للملاكم المتوفى صيف 2016، واستجوابه طوال ساعتين لدى عودته إلى الولايات المتحدة قادما من جامايكا مطلع فبراير/شباط الماضي.


وأضاف محمد علي جونيور -في حديث لوكالة الأناضول- أن مسؤولا في قسم الجوازات سأله عما إذا كان مسلما، ثم قام بتوقيفه واستجوابه لمدة تقارب الساعتين.
وقال إنه في السابع من الشهر الماضي وأثناء وصوله لقسم الجوازات برفقة والدته، أوقفه المسؤول وسأله عن اسمه، فقال: "محمد علي جونيور، فسألني: من أعطاك هذا الاسم؟ قلت: أمي وأبي. ثم سألني: ما دينك؟ لم أستطع إخفاء دهشتي من هذا السؤال، قلت له: إني مسلم. لم يقتنع بإجابتي وأخذني لغرفة أخرى، وهناك وجهوا لي الأسئلة نفسها. وبعد احتجاز قرابة ساعة و45 دقيقة أطلقوا سراحي دون أي اعتذار".


وأكد جونيور أن حقوقه انتُهكت، وأن هذا الوضع سوف يستمر طالما بقي الرئيس الأميركي دونالد ترمب في البيت الأبيض، وقال: "شعرت لوهلة بأني في جنازة والدي. لم أعرف ما الذي ينبغي علي القيام به. لو كان والدي على قيد الحياة، لقال لي: أنت مسلم تحدث واسمع ماذا يقول الدستور.... أنا أميركي، ولكن لا أستطيع الشعور بالراحة والأمان. سؤال المرء عن دينه يخالف الدستور ويقيد الحرية".

وأشار جونيور إلى أنه يشعر بالقلق من احتمال احتجازه من قبل السلطات الأميركية مرة أخرى عند عودته من الحج، وأن تسليط الضوء على الخلفية الدينية للشخص أمر يبعث على الانزعاج. وسأل: "هل سيطردون الأميركيين المسلمين العائدين إلى ديارهم؟".
من جهتها، أوضحت خليلة كماشو علي، والدة جونيور، أنه "لو كان كلاي على قيد الحياة لذهب إلى البيت الأبيض وسدد لترمب الضربة القاضية".
والشهر الماضي، فرض ترمب حظرا مؤقتا على دخول اللاجئين ومواطني سبع دول إسلامية هي العراق وسوريا واليمن والصومال والسودان وإيران وليبيا، قبل أن يوقف القضاء القرار.


وانتقد ترمب قرار القضاء ووعد قبل أيام بإصدار قرار تنفيذي جديد بالأمر نفسه.
ويصر ترمب على أن الأمر التنفيذي الذي أصدره لا يستهدف المسلمين على وجه التحديد، إلا أنه وخلال حملته الانتخابية أكد في أكثر من مناسبة على سعيه لمنع دخول المسلمين إلى البلاد.


المصدر : وكالات