مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
أولى زيارت ترامب الخارجية ستكون للسعودية ثم إسرائيل
05-05-2017 09:45


أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب،الخميس، أن أولى زيارته الخارجية، منذ توليه منصبه في 20 يناير/كانون الثاني الماضي، ستكون للسعودية ثم إسرائيل.

وقال ترامب، على هامش استقباله عدداً من رجال الدين المسيحيين الكاثوليك: "يسعدني أن أعلن أن أول رحلة أجنبية لي كرئيس للولايات المتحدة ستكون إلى السعودية ثم إسرائيل، ومن ثم إلى مكان يهواه الكاردينالات كثيراً وهو روما".
وتابع: "هذه الزيارات ستتم قبل اجتماعات الناتو (في بروكسل يوم 25 مايو/أيار الجاري) ودول مجموعة السبعة الكبار (في إيطاليا يومي 26 و27 مايو/أيار الجاري)، وستبدأ بتجمع تأريخي في السعودية للقادة من جميع أنحاء العالم الإسلامي".


واستطرد: "السعودية هي من تتولى شأن اثنين من أكثر الأماكن قدسية في الإسلام (الحرمين المكي والنبوي)، ومن هناك سنقوم بوضع أسس جديدة للتعاون والدعم مع حلفائنا المسلمين لمحاربة التطرف والإرهاب والعنف، ولكي نتبنى مستقبلاً أكثر عدالة وأملاً للشباب المسلم في بلدانهم".
ولفت الرئيس الأمريكي إلى أنه مهمة بلاده "ليس أن نوجه الآخرين لكيفية ممارسة حياتهم بل لبناء
تحالف من الأصدقاء والشركاء الذين يشاركوننا الهدف في محاربة الإرهاب"على حد قوله.


ومن جانبه قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير، إن اختيار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، للمملكة العربية السعودية في أول زيارة خارجية له "يعكس الدور المحوري للمملكة في العالمين العربي والإسلامي."
وأوضح الجبير في لقاء مع الصحفيين في مقر سفارة المملكة في واشنطن "أن الزيارة تعكس احترام الولايات المتحدة الأميركية للقيادة الحكيمة في المملكة العربية السعودية التي تسعى دائما إلى تعزيز الأمن والاستقرار والسلم في المنطقة والعالم ". حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية "واس" الجمعة.


وأضاف "أن المملكة هي الشريك الأول للولايات المتحدة في العالم العربي والإسلامي، وأن المملكة الشريك الأول للولايات المتحدة في مواجهة الإرهاب والتطرف والقضاء على داعش والقاعدة. وأن المملكة في مقدمة الدول التي تتصدى لتدخلات إيران السلبية في شؤون المنطقة وهذا موضوع مهم جدا بالنسبة للولايات المتحدة ولذلك فإن الشراكة مع المملكة أمر مهم جداً."

وأكد وزير الخارجية السعودي أن المملكة العربية السعودية دولة أساسية في محاربة الإرهاب والتطرف وهي من قدم مبادرة السلام العربية التي تعتبر الآن مرجع أساسي لحل سلمي للنزاع الإسرائيلي الفلسطيني الذي يسعى ترامب إلى إنهائه .

وأشار إلى أن المملكة شريك اقتصادي قوي للولايات المتحدة وأكبر مصدرة للبترول ومن أكثر المستثمرين في العالم .ووصف الجبير زيارة الرئيس الأميركي للمملكة بأنها "تاريخية بكل المقاييس."

وقال إن ترامب يرغب في استعادة دور أميركا في العالم وتدمير تنظيم داعش الإرهابي والجماعات الإرهابية وصد أنشطة إيران غير المشروعة في المنطقة وهو نفس الأمر الذي يرغب فيه حلفاء أميركا في المنطقة.
وأوضح الوزير السعودي أن زيارة الرئيس الأميركي للمملكة "ستشمل قمة ثنائية، وقمة مع قادة دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وقمة مع قادة الدول العربية والإسلامية ." حسب وكالة الأنباء السعودية.


وكالات