مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
وضاح خنفر| الإجراءات التصعيدية ضد قطر استنفذت وباءت بالفشل
12-06-2017 16:05


قال رئيس منتدى الشرق والإعلامي البارز وضاح خنفر، إن الإجراءات التصعيدية ضد قطر استنفذت وتمت دفعة واحدة، معتبرًا أن أي خطوة تصعيدية غير متوقعة مثل التصعيد العسكري، ستكون تكلفتها باهظة دوليًا وإقليميًا.

وفي حوار أجرته الأناضول مع خنفر في إسطنبول، أضاف أن "الإجراءات التصعيدية التي اتخذت ضد قطر، والتي شملت إغلاق الحدود الجوية والبرية، وطرد المواطنين القطريين، ومنع مواطني الدول للذهاب إلى قطر، تمت دفعة واحدة، فاستنفذت عمليًا ما يمكن أن تقوم بها".

وذهب خنفر إلى أن "هذه الدول (التي قاطعت قطر) كان لديها شعور أن الدوحة ستستسلم من اللحظة الأولى، أو ربما تفزع، ولكن هذا لم يحدث، بل الذي حدث أن المنظومة الداخلية في قطر بدت متماسكة، والاقتصاد لم يهتز، والحاجات الإنسانية الأساسية كالمعتاد تلبى فيها".

ولفت خنفر إلى أن "النقطة الأهم تمثلت في التحرك السريع لدول الإقليم، مثل الوساطة الكويتية، والموقف التركي الذي كان حاسمًا في تسريع اتفاقية التعاون العسكري بين الدولتين، والموقف الإيراني والألماني كان جيدًا، والموقف الفرنسي والروسي كذلك، وبالتالي المسألة لم تعد مسألة إقليم وحسب، بل مسألة دولية".

خنفر شدد على أن "أي خطوة تصعيدية غير متوقعة مثل التصعيد العسكري، ستكون تكلفتها باهظة دوليًا وإقليميًا، وليست هناك مبررات ممكنة لمن يحسب حسابات استراتيجية حقيقية، إلا إذا كانت مغامرة غير محسوبة، هذا شيء آخر يخرج عن نطاق التحليل والتوازنات الاستراتيجية".
الاناضول