مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
ديلي صباح| الإمارات دفعت 3 مليار دولار للإنقلاب على أردوغان
19-06-2017 10:01


بعد أن قال الرئيس أردوغان "تركيا تعرف أي من دول الخليج كانت سعيدة لمحاولة الانقلاب ليلة 15 تموز/يوليو"، التفت بعض الناس إلى دولة الإمارات العربية المتحدة التي يُعتقد أنها مولت الانقلابيين بالمال.

محمد أجد، الصحفي في صحيفة يني شفق التركية ذكر في مقال نشر أمس إن الإمارات العربية المتحدة دفعت 3 مليار دولار للإطاحة بالرئيس رجب طيب أردوغان، الذي انتخبه الشعب في انتخابات ديمقراطية حرة.
وقال محمد أجد في مقالته إن رئيس الوزراء التركي، مولود جاويش أوغلو قد أشار إلى دولة إسلامية "صرفت 3 مليار دولار للإطاحة بأردوغان" في الوقت الذي منحت دعماً للانقلابيين ليلة 15 تموز/يوليو أيضاً.


ووفقاً للسيد أجد، قال جاويش أوغلو: "نحن نعرف أن إحدى الدول قد دفعت مبلغ 3 مليار دولار لتمول المحاولة الانقلابية الفاشلة في تركيا وبذلت جهوداً للإطاحة بالحكومة بطرق غير قانونية. وعلاوة عليه، فالدولة دولة إسلامية".
ويقول الصحفي في يني شفق إن تلك الدولة هي الإمارات المتحدة.
وفي حوار مع ديلي صباح (إنكليزي)، قال الصحفي إن مصادر من وزارة الخارجية التركية أكدت أن الدولة المسلمة هي بالفعل دولة الإمارات العربية. وأضاف: "السيد الوزير لم يسمِّ البلد. مع ذلك، فإن مصادر من وزارة الخارجية أكدت أن الأمر يتعلق بالإمارات".


ويقول البروفسور محيي الدين أتمان، من مؤسسة SETA للدراسات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، إن الإمارات العربية بدأت العمل ضد الحكومة التركية منذ بداية الربيع العربي، مضيفاً أنها لم تتردد في الدفع بالجهد الدبلوماسي والاقتصادي لأجل ذلك.
والأسبوع الماضي، قال الرئيس أردوغان "تركيا تعرف جيداً أي من دول الخليج كانت سعيدة لمحاولة الانقلاب ليلة 15 تموز/يوليو. لدينا جهاز مخابراتنا. ونعرف جديداً من أمضى تلك الليلة وكيف".
ديلي صباح