مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
واشنطن بوست| تتنبأ بفشل `بن سلمان` .. تعرف على الأسباب
30-06-2017 09:34


نشرت صحيفة "واشنطن بوست" مقالا افتتاحيا، تنبأت فيه بفشل ولي العهد السعودي الجديد محمد بن سلمان، منوهة إلى عدد من الأسباب التي قد تعجّل بفشله.
وقال الصحيفة الأمريكية، في مقالها الذي اطلعت عليه "عربي21"، إن ابن سلمان، الذي تم تعيينه الأسبوع الماضي وليا للعهد، لطالما عمل على كسب الأصدقاء والنفوذ في واشنطن.


وبينت الصحيفة أنه حصد الكثير من المعجبين، بمن فيهم شخصيات في فريق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالبيت الأبيض، من خلال خطط الإصلاح التي وضعها، وتحديث الاقتصاد السعودي، وتخفيف الضوابط الاجتماعية في بلاده، فضلا عن إبرامه صفقات أسلحة بعشرات مليارات الدولارات مع أمريكا.
واستدركت الصحيفة مشيرة إلى عدة أسباب للشك في قدراته:
وقالت إن الإصلاحات الاقتصادية الموجهة نحو السوق تبدو متوقفة، و"مبادرات ابن سلمان العدوانية في الشؤون الخارجية تثبت هزيمتها الذاتية، وتضرّ بمصالح أمريكا".


اليمن
ووصفت الصحيفة حملة التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن بالـ"فاشلة" من كل الجوانب؛ إذ إنّها لم تحقق الهدف المعلن المتمثّل بدفع قوات جماعة الحوثيين للانسحاب من العاصمة صنعاء، وأسفرت عن وقوع خسائر فادحة خلال قصف أهداف مدنية.


وتحدثت أن منظمات حقوق الإنسان اتهمت السعودية وحلفاءها، بمن فيهم دولة الإمارات، بارتكاب "جرائم حرب" في اليمن.
وأشارت إلى أن ابن سلمان هو المتسبب بأسوأ الأزمات الإنسانية التي شهدها العالم منذ عقود، مشيرة إلى أنّ حوالي 17 مليون يمني يواجهون خطر المجاعة، تزامنا مع إصابة وباء الكوليرا أكثر من 200 ألف شخص منذ أبريل/ نيسان الماضي.
وكشفت أنه على الرغم من الواضح أنّ الحرب في اليمن لا يمكن الفوز بها، إلا أن القيادة السعودية أصرت ونجحت في إقناع إدارة ترامب بتجديد دعمها، بما في ذلك تسليمها قنابل كانت عُلّقت من قبل إدارة باراك أوباما.


قطر
وأشارت الصحيفة، خلال حديثها عن أسباب فشل بن سلمان، إلى حصار الدول الأربع بقيادة السعودية على قطر.
وقالت إن ادعاء السعودية بأن هدفها من الحملة على قطر هو "إنهاء دعم الإرهاب" مشكوك في صحته.


وأضافت: "الحملة على قطر يجب أن تشكّل سببا للحذر من احتضان واشنطن لولي العهد السعودي الجديد".
ولفتت افتتاحية الصحيفة إلى أن الحصار على قطر تسبّب بأضرار بالغة بالمصالح الأمريكية، على الرغم من التصريحات الداعمة لها من قبل ترامب.


ومثل الحرب في اليمن، فإنّ الحملة على قطر يجب أن تشكّل سببا للحذر من احتضان واشنطن لولي العهد السعودي الجديد محمد بن سلمان، "الذي وعلى الرغم من أنّه قد يبدو ساحرا، إلا أنّ مغامراته تجعله حليفا موضع شك"، بحسب الصحيفة.
عربي21