مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
عشرات المؤسسات الفلسطينية تشكر أمير قطر على دعمه لهم
10-07-2017 17:11


وقّع ممثلون عن عشرات المؤسسات الفلسطينية العاملة في مدينة القدس الشرقية، رسالة شكر إلى أمير دولة قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، على دعمه لمؤسسات المدينة.
وقال حاتم عبد القدر، أمين سر اللجنة القطرية الدائمة لدعم القدس، في حديث خاص لوكالة “الأناضول” إن المؤسسات الموقّعة تشمل مستشفيات وجامعات ومراكز تعليمية وأندية شبابية ورياضية واتحادات نسائية ونقابات عمالية.


ويرأس مفتي القدس والديار الفلسطينية، الشيخ محمد حسين، اللجنة القطرية الدائمة لدعم القدس، وتضم في عضويتها أيضا وزير شؤون القدس ومحافظ المدينة عدنان الحسيني.
وتقول اللجنة على موقعها على الإنترنت، إنها “لجنة حكومية قطرية أنشئت بمرسوم أميري في العام 1998 بهدف دعم مدينة القدس والحفاظ على طابعها العربي والإسلامي”.


وجاء في نص الوثيقة التي اطلعت عليها وكالة الأناضول:” من أرض الإسراء والمعراج ومن أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين ومهد سيدنا المسيح عليه السلام، تتشرف مؤسسات مدينة القدس الشريف أن ترفع لسموكم أسمى آيات الشكر والتقدير والعرفان على مواقفكم النبيلة المشرفة في دعم ورعاية مدينة القدس الشريف وصون عروبتها ومقدساتها الإسلامية والمسيحية ودعم صمود مواطنيها ومؤسساتها من خلال اللجنة القطرية الدائمة لدعم القدس″.

وأشار عبد القادر، وهو عضو في المجلس الثوري لحركة (فتح)، التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس، إلى أن “اللجنة القطرية الدائمة”، تقدم مساعداتها لأكثر من 5 آلاف فلسطيني مقدسي في المستشفيات بعد أن قامت السلطات الإسرائيلية بوقف التأمين الصحي عنهم.
وقال:” كما تقدم اللجنة دعما ماليا لأكثر من 1500 طالب وطالبة من مدينة القدس في الجامعات وخاصة جامعتي القدس والمفتوحة، و4 كليات هي التمريض والأمة ووجدي أبو غربية، واللوثرية الصناعية، وجميعها في داخل مدينة القدس“.


وأضاف عبد القادر:” كما تقدم اللجنة المساعدات إلى العديد من المشاريع في المستشفيات والمراكز الاجتماعية ودور المسنين”.
ولفت عبد القادر إلى أن الوثيقة الأصلية سوف يتم تسليمها “قريبا” إلى أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني.
الاناضول