مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
قطر تتهم السعودية بزعزعة استقرارها وتغيير النظام فيها
18-10-2017 10:02


قال وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني، الثلاثاء، إن بلاده تسعى لحل الأزمة من خلال الحوار، موضحاً أن المملكة العربية السعودية ترغب في زعزعة استقرار قطر، وتفكر في تغيير النظام، "وأشياء أخرى".
وشدد الوزير القطري على أن حصار بلاده الذي فرضته السعودية والإمارات والبحرين ومصر، أضرّ بالحرب التي تقودها الولايات المتحدة ضد تنظيم "داعش".


ونقلت شبكة "CNBC" الأمريكية، مساء الثلاثاء، حديثاً للوزير القطري، جاء فيه: إن "معظم الإمدادات لقطر من دواء وغذاء، والتي يذهب بعضها لقاعدة العديد الجوية الأمريكية، تأتي عادة عبر حدودها البرية، والمغلقة حالياً من قبل جارتها الكبرى السعودية".
وأضاف في الحديث الذي نشرته وكالة "رويترز": "إن إغلاق المجال الجوي معناه أنه لا يمكن للطائرات القطرية التي تقدّم الدعم اللوجستي للقاعدة التحليق إلا شمالاً من قطر باتجاه إيران"، مشيراً إلى أن "القوات القطرية المشاركة في أنشطة تقودها أمريكا ضد داعش، أو العاملة مع الأسطول الأمريكي الخامس المتمركز في البحرين، قد تم استبعادها".


وبيّن الشيخ محمد بن عبد الرحمن أن "هناك الكثير من الأشياء التي تقوّض الجهود الدولية في التصدّي لداعش"، لافتاً إلى أن "بلاده تسعى لحل الأزمة من خلال الحوار، لكن السعودية ترغب في زعزعة استقرار قطر، وتفكّر في تغيير النظام، وأشياء أخرى" كما قال.

وقطعت السعودية والإمارات العربية المتحدة ومصر والبحرين علاقاتها الدبلوماسية والتجارية مع قطر، في يونيو الماضي، وعلقوا مسارات النقل الجوي والشحن مع أكبر مصدر في العالم للغاز الطبيعي المسال، والتي توجد بها أيضاً أكبر قاعدة عسكرية للولايات المتحدة.
وتتهم الدول الأربع قطر بدعم الإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتعتبر أنها تواجه حملة افتراءات للسيطرة على قرارها الوطني.
وتحاول الكويت حل النزاع، وتقوم بجهود وساطة حثيثة في سبيل ذلك، كما أبدى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، استعداده أيضاً للوساطة.
 الخليج أونلاين