مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
مصر تحذّر تركيا من محاولة المساس بحقوقها في المتوسط
07-02-2018 14:35


حذرت وزارة الخارجية المصرية تركيا من أي محاولة للمساس أو الانتقاص من حقوق مصر السيادية في منطقة شرق البحر المتوسط.

وقالت الخارجية في بيان مقتضب لها اليوم، ردا على إعلان تركيا عدم اعترافها بالاتفاق المبرم بين مصر وقبرص عام 2013 بترسيم الحدود البحرية بين البلدين، إن اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر وقبرص لا يمكن لأي طرف أن ينازع في قانونيتها، حيث إنها تتسق و قواعد القانون الدولي وتم إيداعها كاتفاقية دولية في الأمم المتحدة.


و أعلن وزير الخارجية التركى، جاويش أوغلو، الاثنين الماضي ، أن بلاده تخطط لبدء التنقيب عن النفط والغاز شرقى البحر المتوسط في المستقبل القريب، معتبراً أن التنقيب عن هذه المصادر وإجراء دراسات عليها يعد حقا سياديا لتركيا، واصفاً الاتفاقية المبرمة بين مصر وقبرص عام 2013 بهدف استغلال المصادر الطبيعية الممتدة في المنطقة الاقتصادية الخالصة لهما شرق البحر المتوسط، لا تحمل أي صفة قانونية.


وقال في حوار مع صحيفة «كاثيميرينى» اليونانية، إن تركيا قدمت طلباً لرفض الاتفاقية، بزعم أنها "تنتهك الجرف القارى التركى عند خطوط الطول 32، و16، و18 درجة". واعتبر أوغلو أن "القبارصة الأتراك لهم حقوق غير قابلة للنقاش في جزيرة قبرص»، مشيراً إلى أن أنقرة «مصممة على حماية حقوقها ومصالحها". وتابع أوغلو في الحوار أنه: "لا يمكن لأى جهة أجنبية أو شركة أو حتى سفينة إجراء أي أبحاث علمية غير قانونية أو التنقيب عن النفط والغاز في الجرف القارى لتركيا والمناطق البحرية المتداخلة فيه".


وزعم الإعلامي عمرو أديب، أن هناك تهديدات لمصر من قبل تركيا، دفعت رئيس سلطة الانقلاب عبد الفتاح السيسي إلى شراء غواصات بحرية وحاملة طائرات وقطع بحرية، والعمل بشكل جدي على تطوير القوات البحرية وتسليحها، بجانب إنشاء قاعدة محمد نجيب العسكرية.


واعتبر أديب خلال تقديمه برنامج " كل يوم"، على قناة "أون إي" أن "تصريحات وزير خارجية تركيا بأن الاتفاقية التي أبرمت بين مصر وقبرص في البحر المتوسط غير قانونية، إعلان حرب".
وقال: "يعني تركيا بتتكلم في أكل عيش، وده يعتبر إعلان مبدئي للحرب، في الوقت اللي مصر بتعمل فيه 11 كشف غاز في المنطقة دي".
وكالات