مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
الحريري| لا جدوى للتفاوض مع النظام السوري
07-02-2018 17:35


استبعد رئيس هيئة التفاوض التابعة للمعارضة السورية نصر الحريري جدوى للتفاوض مع النظام السوري ما لم يكن هناك ضغط روسي عليه، في وقت تستعد فيه المعارضة لعقد لقاء اليوم في جنيف مع مبعوث الأمم المتحدة ستفان دي ميستورا.

وقال الحريري في مقابلة مع وكالة الأناضول إن المعارضة "سعيدة بالمبادرات الدولية، التي بدأت تنطلق لتحريك العملية السياسية، رغم وجود نقاط اتفاق واختلاف فيما يخص بعض المبادرات".

واعتبر أن "أحسن خيار هو جمع المبادرات، بهدف تحريك عملية مفاوضات جنيف التي ترعاها الأمم المتحدة، إضافة إلى تطبيق القرار الأممي 2254 الذي يدعو إلى وقف فوري لإطلاق النار في سوريا، وضرورة التوصل إلى تسوية سياسية لـ الصراع الدموي" الدائر منذ عام 2011.

وأشار الحريري إلى أن جميع الجولات في جنيف كانت مغلقة، لرفض النظام السوري الدخول في أي مفاوضات، ولا مناقشة الفترة الانتقالية، ولا حتى الانتخابات، أو الدستور، أو ملف الإرهاب.


وردا على سؤال بشأن إن كانوا قد حصلوا على ضمانات من أجل دفع العملية السياسية، قال الحريري "عندما نتحدث عن الضمانات نشعر بعدم الارتياح، فلا توجد ضمانات في المجتمع الدولي، إذ يوجد العديد من قرارات مجلس الأمن ولا يتم تطبيقها".

واستدرك الحريري قائلا "إن الأمم المتحدة وتركيا والعديد من الدول لعبت دورا كبيرا في إرساء قواعد عديدة، لكي تضمن ألا ينزلق مؤتمر سوتشي باتجاهات أخرى غير محسوبة أو غير مرغوب فيها".

لقاء مرتقب
تلك التصريحات تأتي قبل ساعات من لقاء مرتقب بين وفد المعارضة برئاسة الحريري مع دي ميستورا.


وقال الناطق الرسمي باسم هيئة التفاوض السورية يحيى العريضي بتصريحات صحفية إن اللقاء سيتناول موضوع اللجنة الدستورية التي تم تشكيلها بمؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي، إضافة إلى دور الأمم المتحدة في ذلك" وخاصة لجهة المحددات والآليات، وموقع اللجنة في مفاوضات جنيف".

وأشار العريضي إلى أن الوفد سيناقش مع المبعوث الأممي كذلك ما يعرف بالورقة التي قدمتها خمس دول للمبعوث الأممي حول أحياء العملية السياسية في جنيف بشأن سوريا.

ويأتي لقاء وفد هيئة التفاوض السورية مع دي ميستورا قبل أيام من اجتماع يفترض أن تعقده الهيئة بالعاصمة السعودية الرياض، لمناقشة نتائج مؤتمر سوتشي وموقف الهيئة من الأطراف التي شاركت في المؤتمر من المعارضة.
المصدر : الجزيرة + وكالات