مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
المهندس مدحت الحداد يلقى محاضرة بمقر مركز `صِدام` بمدينة اسطنبول
17-02-2018 10:28


ألقى المهندس مدحت الحداد القيادي بجماعة الاخوان المسلمين محاضرة في مركز البحوث "صِدام " بمدينة اسطنبول التركية.

بدا الحديث عن مقتطفات عن حياته الخاصة، وقال انه من مواليد مدينة الاسكندرية شمال مصر ،وتخرج من كلية الهندسة كما حاصل أيضاً على كلية االتجارة ومعهد الدراسات الاسلامية وليسانس الشريعة الاسلامية بجامعة الأزهر،كما عمل في القطاعات العامة والخاصة كمدير عام

كما شارك في حرب 73 في سلاح المهندسين، والتحق بعد ذلك بجماعة الإخوان المسلمين ورأى أن الجماعة تأسست على قواعد واضحة وبسيطة،تمثلت في الاية الكريمة "وَلْتَكُن مِّنكُمْ أُمَّةٌ يَدْعُونَ إِلَى الْخَيْرِ وَيَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ ۚ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ (104) آل عمران

وأكد السيد حداد على"إن من أهم النقاط الفاصلة في حياة حسن البنا،هي إلغا الخلافة في عام 1924 ،الأمر الذي دفع البنا الى التحرك وتحمل المسؤولية،ورأى أنه لا سبيل لذلك إلا ببناء حركة تهدف إلى تنشاة الفرد المسلم والأسرة المسلمة والمجتمع المسلم ثم التمكين على المستوى الحكومي والقطري والعالم ككل"

وتابع الحداد، بأن جماعة الإخوان المسلمين منذ تأسيسها تلعب دورا مهماً في كل المجالات.

وأضاف إن جماعة الإخوان لعبة دوراً في كل المجالات في مصر وفازت في خمس استحقاقات انتخابات بعد ثورة يناير 2011.

وتطرق إلى تشكيل الجماعة جيشاً مكون من عشرة آلاف فردا يقاتل اليهود في فلسطين في عام 1948

ونقل ما قاله مسؤول في الأمم المتحدة للإسرائيليين عندما سلم اثنتى عشرة جثة من مقاتلين الإخوان المسلمين جميعهم كانت جراحهم بطلق ناري في الصدر ،قال إنكم لن تستطيعوا أن تستمروا طويلا في هذه الارض أمام أشخاص يقاتلونكم بصدور عارية وبكل شجاعة.

ذكر السيد حداد "إن الانتخابات المزمع اجراءها في مصر في مارس/ آذار القادم، هي مجرد مسرحية والسيسي يبحث عن مرشح لا يكون له أي حظ في الانتخابات،لكنه لم يجده بسهولة.

وأضاف أن استطلاعات الرأي تذكر أن نسبة الدعم للسيسي والمؤسسة العسكرية انخفض إلى مستوى أقل من 10% رغم أن الاستطلاعات في الماضي عقب الانقلاب العسكري كان أكثر من ذلك بكثير.

وأخيراً، أكد على أن السيسي يعلم جيداً أن الأمر لا يتعلق بالكرسي بل يتعلق بحياته.
(ILKHA)