مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
روسيا تهدد..سنسقط أي صواريخ أميركية تطلق على سوريا
11-04-2018 16:34


هددت روسيا بإسقاط أي صواريخ أميركية تُطلق على سوريا واستهداف مواقع إطلاقها، بينما أفادت تقارير صحفية أن واشنطن تضغط على حلفائها من أجل دعم ضربة محتملة في سوريا.

وجاء التهديد على لسان سفير روسيا لدى لبنان ألكسندر زاسيبكين في تصريحات أدلى بها لقناة المنار التابعة لجماعة حزب الله اللبنانية حيث قال "إذا شن الأميركيون ضربة فعندئذ ستُسقط الصواريخ وحتى مصادر إطلاق الصواريخ".
وأضاف أنه يستند في ذلك إلى تصريحات للرئيس فلاديمير بوتين ورئيس الأركان الروسي.


وتابع قائلا "الأميركيون وحلفاؤهم ضد التطور الإيجابي المتمثل بتحرير الغوطة الشرقية ويعتبرون كل إنجاز خسارة لهم، ونحن نبهنا منذ فترة إلى استفزازت حول موضوع السلاح الكيميائي"، زاعما أن الأميركيين يمهدون لتوجيه ضربات عسكرية.

وتتزامن هذه التصريحات مع تقرير نشرته صحيفة وول ستريت جورنال يفيد أن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترمب انخرطت أمس الثلاثاء في حشد تأييد دولي لضربة عسكرية محتملة ضد الرئيس السوري بشار الأسد على خلفية هجوم مزعوم بالأسلحة الكيميائية على مدينة دوما بمنطقة الغوطة الشرقية مؤخرا.

وذكرت الصحيفة أن الضغوط التي مارستها واشنطن على حلفائها نجحت في استقطاب دعم مبدئي من بريطانيا وفرنسا والسعودية التي تعهدت جميعها باستجابة قوية للخطوة الأميركية.
سفير روسيا لدى لبنان ألكسندر زاسيبكين استند في تهديداته إلى تصريح سابق للرئيس بوتين (الأوروبية)


وتسعى الإدارة الأميركية، حسب الصحيفة، إلى توفير دعم واسع لرد تشارك فيه دول أخرى يشمل توجيه سلسلة من الضربات المكثفة بهدف شلّ قدرات النظام السوري المتعلقة بالسلاح الكيميائي ومنعه من تنفيذ مزيد من الهجمات باستخدام هذا السلاح.

وكشف تقرير الصحيفة أن كلا من الولايات المتحدة وفرنسا نشرتا بالفعل سفنهما الحربية المزودة بصواريخ بالستية مما يجعل سوريا في مرمى نيرانها.

ويوحي التأييد المتزايد لتوجيه ضربة موحدة أن الولايات المتحدة وحلفاءها قد يشنون سلسلة من الضربات أشد كثافة من الهجوم الأميركي على مطار سوري العام الماضي.
من جانبه قال مندوب النظام السوري في الأمم المتحدة بشار الجعفري إنه يتوقع تشكيل تحالف عسكري أميركي بريطاني فرنسي من أجل مهاجمة سوريا.


وأضاف الجعفري في تصريحات للتلفزيون السوري الرسمي بعد جلسة مجلس الأمن الدولي أمس، أن مهاجمة سوريا هي فكرة تراود الدول الغربية باستمرار، مشيرا إلى أن هذه الدول زودت دولا عربية لم يسمها بالأسلحة لتوريطها في حروب المنطقة.
وكالات