مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
تأييد عقوبة المؤبد لثالث مرة بحق مرشد الإخوان وبعض القيادات
14-04-2018 18:16


قضت أعلى محكمة طعون مصرية اليوم السبت، بتأييد عقوبة المؤبد (25 عاما) بحق مرشد الإخوان المسلمين محمد بديع، على خلفية اتهامه بالقضية المعروفة إعلاميا بـ "غرفة عمليات رابعة"، وفق مصدر قضائي.
وقال المصدر في تصريحات صحفية، إن "محكمة النقض (أعلى محكمة طعون بالبلاد) المنعقدة (وسط القاهرة)، قضت اليوم بتأييد عقوبة السجن المؤبد بحق بديع، وعضوي مكتب الإرشاد بالجماعة (أعلى هيئة تنفيذية بالجماعة) محمود غزلان، وحسام أبو بكر".
وأوضح المصدر أن المحكمة ذاتها "أيدت حكم السجن 5 سنوات بحق 15 آخرين أبرزهم صلاح سلطان (داعية إسلامي)، وأحمد عارف المتحدث باسم جماعة الإخوان، و3 صحفيين هم سامحي مصطفى، ومحمد العادلي، وعبد الله الفخراني".


ووفق المصدر ذاته، "رفضت المحكمة طعن النيابة على براءة 21 آخرين، وقضت ببراءتهم نهائيا".

ويعد هذا ثالث حكم نهائي بالسجن 25 عاما على مرشد الإخوان، بعد تأييد حكمي مؤبد سابقين بحقه من قبل محكمة النقض، أحدهما في أكتوبر / تشرين الأول 2016، والآخر في نوفمبر / تشرين الثاني 2017، في اتهامه بارتكاب أعمال عنف في قضيتين مختلفتين.

وكانت محكمة أخرى أصدرت حكما بإعدام بديع وآخرين في نفس القضية في أبريل / نيسان 2015، وعاقبت آخرين بالسجن المؤبد.
فيما ألغت محكمة النقض الحكم، وأمرت بإعادة المحاكمة أمام دائرة جنايات أخرى.
وبعد إعادة المحاكمة، قضت محكمة جنايات الجيزة في مايو / أيار 2017 بمعاقبة بديع، وعضوي مكتب الإرشاد غزلان، وأبو بكر، بالسجن المؤبد 25 عاما.


ومنتصف يوليو / تموز من العام ذاته، تقدم الدفاع بطعن على أحكام الإدانة على 18 متهما، وقامت النيابة بالطعن على أحكام البراءة لـ 21 متهما، أمام محكمة النقض (أعلى محكمة طعون بالبلاد)، وأصدرت المحكمة حكمها المتقدم اليوم.
ويحاكم في القضية 51 شخصا منهم 39 حضوريا، هم من صدرت بحقهم أحكام اليوم، و12 غيابيا، محكوم عليهم بالسجن المؤبد 25 عاما.
وبحسب القانون المصري، يحق للمتهمين الغيابي أن تعاد محاكمتهم مجددا عقب القبض عليهم أو تسليم أنفسهم للجهات الأمنية.


وفي 14 أغسطس / آب 2013، فضت قوات من الجيش والشرطة بالقوة اعتصامين لأنصار الإخوان في ميداني "رابعة العدوية" و"نهضة مصر" بالقاهرة الكبرى، وأسفر الفض عن سقوط 632 قتيلا، منهم 8 أفراد شرطة، بحسب "المجلس القومي لحقوق الإنسان" في مصر (شبه حكومي).

في الوقت الذي قالت منظمات حقوقية محلية ودولية (غير رسمية)، إن أعداد القتلى تجاوزت ألف شخص.
وبديع هو المرشد العام الثامن لجماعة الإخوان، وقبض عليه في أغسطس / آب 2013 بالقاهرة.
ويحاكم "بديع" في أكثر من 40 قضية في 8 محافظات مصرية، حُكم عليه في بعضها بالسجن لمدد متفاوتة.
الاناضول