مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
الإمارات تمارس الاحتلال على جزيرة سقطرى كإمارة ثامنة تابعه لها
03-05-2018 14:44


على نحو مفاجئ وصلت مؤخرا قوات إماراتية إلى جزيرة سقطرى اليمنية دون تنسيق مع السلطات، وذلك تزامنا مع زيارة يؤديها رئيس الحكومة اليمنية أحمد بن دغر للجزيرة.
وأوضحت مصادر يمنية أنه بالتزامن مع زيارة بن دغر، هبطت أربع طائرات في المطار وعلى متنها أكثر من مئة جندي إماراتي وأربع مدرعات وأسلحة مختلفة.
ووفق هذه المصادر طَردت القوات الإماراتية القوات اليمنية المُكَـلّفة بحماية المطار، وانتشرت في أرجائه.


وقام بن دغر مؤخرا بزيارة سقطرى برفقة عدد من وزراء حكومته، لتدشين مشاريع تنموية وتفقد الجزيرة الواقعة بين خليج عدن والمحيط الهندي والقريبة من الصومال.
ونقلت صحيفة ديلي ميل البريطانية عن مسؤولين أمنيين يمنيين أن الإمارات تعزز وجودها في جزيرة سقطرى.


ووفق سكان ومراقبين فإن قوات الإمارات تتصرف في سقطرى كما لو أنها جزء من أراضيها، مما يعتبر إهانة لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف بها دوليًا.

طائرات ومدرعات
وأفاد مسؤولون بأن طائرات شحن إماراتية قامت بإنزال دبابات ووسائل نقل مدرعة ومعدات ثقيلة في سقطرى.
وأشارت الصحيفة إلى أن حكومة هادي على خلاف مع الإمارات، وهي رسميا متحالفة معها في الحرب ضد الحوثيين في اليمن.
من جهتها, قال إندبندنت البريطانية إن الصراع في اليمن يضع جزيرة سقطرى في قلب صراع جديد بين الحكومة التي وصفتها بالضعيفة، وبين الطموح الجيوسياسي لحليفتها الإمارات.


وفي تقرير مصور، اعتبرت إندبندنت أن سقطرى واحدة من آخر الاستحواذات الإماراتية في إطار بناء "إمبراطورتيها خارج أراضيها" بما فيها مشاريع مثيرة للجدل في جيبوتي وإريتريا والصومال.

وقد أشارت الصحيفة إلى إنشاء حكومة أبو ظبي قاعدة عسكرية وشبكات اتصالات في سقطرى إضافة إلى قيامها بالتعداد السكاني ودعوتها أبناء الجزيرة إلى السفر لأبو ظبي، كذلك وعدها بتوفير رعاية صحية وتصاريح عمل خاصة.
وقالت إن انعدام الشفافية أثار مخاوف في جميع أنحاء سقطرى تجاه خطط الإمارات فيها خاصة في ظل غياب الإعلام داخلها، وعدم قدرة الصحفيين على دخولها، وفق الصحيفة.
الإماراتيون كرسوا وجودهم بالجزيرة اليمنية خلال السنوات الأخيرة (الصحافة البريطانية)


جنوب جدبد
وأضافت الصحيفة أن ما سمته احتلال سقطرى يتزامن مع احتمال تشكيل جنوب جديد في اليمن أو "الإمارة الثامنة".
وتشير الصحيفة بذلك إلى أن الإمارات -التي تتكون من أبو ظبي ودبي والشارقة ورأس الخيمة والفجيرة وعجمان وأم القيوين- تتصرف وكأن هناك إمارة ثامنة في اليمن.


وهناك مخاوف من نقل كنوز جزيرة سقطرى في رحلات أسبوعية إلى أبو ظبي بعيدا عن الرقابة اليمنية.
أما الناشطة اليمنية توكل كرمان فقد اتهمت الرئيس عبد ربه منصور هادي ورئيس حكومته "بشرعنة الاحتلال" في جزيرة سقطرى.


وقالت في تغريدة إن الإمارات احتلت سقطرى أثناء زيارة بن دغر, مشيرة إلى أنها أنزلت قوة عسكرية بالجزيرة سيطرت على المطار وطردت الكتيبة اليمنية منه.
وطالبت الناشطة الحاصلة على جائزة نوبل للسلام اليمنيين بالاصطفاف لإسقاط "الوصاية والاحتلال الإماراتي السعودي" للأراضي اليمنية، على حد وصفها.
الجزيرة + وكالات