مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
موريسون| استراليا منفتحة على الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل
16-10-2018 10:47


قال رئيس الوزراء الأسترالي سكوت موريسون، إن حكومته منفتحة على الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارتها إلى المدينة.
جاء ذلك عقب لقائه ليلة الإثنين، سفير بلاده السابق في تل أبيب دافي شارما.


وأضاف موريسون، أنه سيزود أعضاء حكومته بمعلومات حول وجهة نظره في مسألة نقل سفارة بلاده إلى القدس.
وأشار إلى أنه سيعلن عن قراره النهائي بهذا الشأن، عقب لقائه مع عدد من زعماء العالم، في نوفمبر/تشرين الثاني القادم.
ومن جهة أخرى، أكد موريسون، دعم بلاده مبدأ حل الدولتين لإنهاء القضية الفلسطينية.


واعتبر أن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارة بلاده إليها، مسألتان مختلفتان عن بعضهما البعض.

وأمس الإثنين، أبلغ رئيس الوزراء الاسترالي، نظيره الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أن حكومته تدرس نقل سفارة بلادها من مدينة تل أبيب إلى القدس المحتلة، بحسب القناة العاشرة الإسرائيلية.
وقالت القناة العبرية، إن ذلك جاء خلال اتصال بين الجانبين، تباحثا خلاله عددًا من القضايا وتعزيز العلاقات بينهما.
وأشارت القناة، إلى أنه منذ تولي موريسون، منصبه في رئاسة الوزراء قبل نحو شهرين، أحدث تغييرا في سياسات بلاده اتجاه إسرائيل، وأصبح يميل لدعمها بشكل علني.


ولفتت إلى أن "موريسون، بدأ يتخذ خطوات أكثر إيجابية لتعزيز علاقات بلاده مع الولايات المتحدة والدول المقربة منها".
وفي يوليو/تموز الماضي، أوقفت أستراليا تقديم الدعم المالي إلى السلطة الفلسطينية، بداعي الخشية من استخدامه "لمساعدة الفلسطينيين المدانين بالعنف ذي الدوافع السياسية"، في إشارة إلى المعتقلين في السجون الإسرائيلية.


ونقلت الولايات المتحدة، وغواتيمالا سفارتيها رسميًا من تل أبيب إلى القدس، في مايو/ أيّار الماضي.
وجاء افتتاح السفارة الأمريكية، تنفيذًا لإعلان ترامب في يناير/كانون الثاني 2017، باعتبار القدس بشقيها الشرقي والغربي عاصمة لإسرائيل.


ونتج عن ذلك تنديد دولي كبير بالخطوة الأمريكية، وقطع القيادة الفلسطينية اتصالاتها مع واشنطن.
الاناضول