مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية
حماس| القسّام أفشلت مخططًا صهيونيًا كبيرًا استهدف مباغتة المقاومة
12-11-2018 12:54


قالت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" إنها أفشلت مخططًا صهيونيًا كبيرًا استهدف خلط الأوراق ومباغتة المقاومة وتسجيل إنجاز نوعي، شرقي مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.

وأوضحت الكتائب في بيان عسكري، أن العدو الإسرائيلي خطط وبدأ بتنفيذ عملية من العيار الثقيل كانت تهدف إلى توجيه ضربةٍ قاسيةٍ للمقاومة، إلا أنها لقنت العدو درسًا قاسيًا، واستطاعت دحره وأجبرته على الفرار وهو يجر أذيال الخيبة والفشل.
وحملت القسام الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن هذه الجريمة الخطيرة وتبعاتها، مؤكدة أن دماء الشهداء لن تضيع هدرًا.


وحول تفاصيل العملية ذكرت كتائب القسام أن قوة صهيونية خاصة تسللت مساء أمس الأحد في المناطق الشرقية لمدينة خانيونس، مستخدمةً مركبةً مدنية إلا أن قوة أمنية تابعة لكتائب القسام اكتشفتها، وعلى إثر ذلك اندلع اشتباك مسلح أدى إلى استشهاد القائد الميداني القسامي نور الدين محمد بركة والمجاهد القسامي محمد ماجد القرا.

وأضافت القسام: حاولت المركبة الفرار، وتدخل الطيران الصهيوني بأنواعه كافة في محاولة لتشكيل غطاءٍ ناريٍ للقوة الهاربة، حيث نفذ عشرات الغارات، إلا أن قواتنا استمرت بمطاردة القوة والتعامل معها حتى السياج الفاصل، وأوقعت في صفوفها خسائر فادحةً؛ حيث اعترف العدو بمقتل ضابطٍ كبير وإصابة آخر من هذه القوة الخائبة.
وكشفت القسام في بيانها العسكري عن أن طائرة مروحية عسكرية هبطت قرب السياج، وقامت تحت الغطاء الناري المكثف بانتزاع القوة الهاربة وخسائرها الفادحة، فيما قام مجاهدو القسام باستهداف هذه الطائرة من مسافةٍ قريبة.


وزفت القسام ثلة من مجاهديها الذين ارتقوا إلى العلا أثناء عمليات المطاردة والاشتباك المباشر، والمجاهدون هم: علاء الدين فوزي فسيفس، ومحمود عطا الله مصبح، ومصطفى حسن أبو عودة، وعمر ناجي أبو خاطر، إضافة إلى الشهيد المجاهد خالد محمد قويدر من ألوية الناصر صلاح الدين.
موقع حركة حماس