مرئياتمقتبساتالصحف التركيةالفكرالصحةالحوارأعلامناتركياالعالمالتربيةالصفحة الرئيسية

شر الكلام بعد لكن

17-01-2015 11:28


شاهدت بعض الشخصيات تقول بملئ الفم :"علينا أن ندين الهجوم الذي وقع في باريس بشكل حاسم دون أن يعقب كلامنا لكن "
والسبب في مثل هذه التصريحات يعود الي تدني مستوي الثقافة لديهم ومصادرهم الغريبة
واليكم نمط آخر من هذه العبارات "علينا أن ندين الارهاب أيا كان مصدره"
نعم لا يمكن لأحد أن ينكر أن ثمة غموض يسود الحادث الذي وقع في باريس والتطورات التي جرت في أعقاب الحادث من ردود فعل وتصريحات وحملات اعلامية ضد المسلمين تلمح باحتمال وجود عوامل أخري في هذا الحادث
والاعلامي روبرت موردجه قال في تغريدة له في تويتر إن المسلمين جميعا هم مسؤولون عن هذا الحادث
الحاصل أن الاحداث التي جرت في أعقاب هجوم هبدو شارلي مثير للجدل
ففرنسا التي تطالبنا ان ندين الحادث دون تحفظ ودون لكن عليها أن تقبل الطريقة نفسها تجاه جرائمها التي ارتكبتها ضد الشعوب
فعلي سبيل المثال هل ستعترف فرنسا دون لكن بنصيبها من المجازر في رواندا والتي اودت بحياة مليون شخص بين عشية وضحاها
وهل ستقبل فرنساموقفها السئ تجاه كتاب ألفه روجيه جارودي وكان يندد فيه باسرائيل دون لكن
وهل ستعترف بالمجازر التي ارتكبتها في الجزائر دون لكن
وهل سيدين الغرب وفي مقدمتهم فرنسا الجرائم التي ارتكبت في افغانستان وباكستان ضد المدنيين بطائرات دون طيار بلا لكن
وهل سيدينون التعذيب والجرائم الانسانية التي ارتكبوها في جوانتنامو وسجن أبو غريب دون لكن
وهل سيدينون اسرائيل التي ترتكب جرائم ضد الشعب الفلسطيني الأعزل في غزة دون لكن
ان كانوا عازمين علي القيام بكل ما ذكرناه آنفا فقد فقد نتفق علي هذا
ان طالبونا ان ندين بعض الاحداث دون لكن ودون الا فلا ينتظرون منا أن نقرأ المتون التي يضعونها أمامنا ويملونها علينا


Haberleri Paylaşarak Bilgiyi Anında Arkadaşlarınıza Ulaştırabilirsiniz.